خلاف حول تعويضات السجناء السابقين بليبيا

2014-01-26

الجزيرة نت - خالد المهير - طرابلس:  عشرة أعوام قضاها إدريس بن الطيب وراء القضبان في سجن الحصان الأسود في العاصمة الليبية طرابلس، بعد أن حكم عليه بالمؤبد بسبب آرائه السياسية ومعارضته للنظام، واليوم يرفض استلام "ثمن نضاله الوطني" بعد أن قدمت السلطات الجديدة تعويضا ماليا له.

ابن الطيب يخشى من أن تكون
التعويضات دعما "للإرهاب"
السواني: من حق السجناء السابقين
الحصول على تعويضات لأنها جبر ضرر لهم

ابن الطيب و11 ألف سجين سياسي رصدت لهم وزارة العدل تعويضات بنحو ثلاثمائة مليون دينار (384 مليون دولار) كان من المفترض صرفها نهاية عام 2013 من قيمة المخصصات لهذا الملف المُقدرة بحوالي سبعمائة مليون دينار، لكن إجراءات حالت دون صرفها في موعدها، مع تأكيدات الوزارة على قرب صرفها خلال الأيام المقبلة. يقول ابن الطيب إن سجون القذافي تختلف من حيث التعذيب والقمع، فهناك من اعتقل لأيام ذاق فيها مرارة أعوام والعكس بالعكس. ويصف القانون رقم 50 لسنة 2011 الصادر عن المجلس الوطني الانتقالي سابقا بـ"الكارثة"، لأنه "جاء لإرضاء السجناء الإسلاميين أو من اصطلح على تسميتهم بسجناء بو سليم"، في إشارة إلى سجن بو سليم الذي شهد مقتل 1200 سجين أغلبهم من ذوي التوجهات الإسلامية في يونيو/حزيران 1996. ويرى ابن الطيب أن الوقت غير مناسب لصرف تعويضات كبيرة تصل للملايين قد تمثل "تمويلا غير مباشر لمجموعات إرهابية تحول دون قيام الدولة الديمقراطية". ويقول إنه من الأفضل "بدلا من صرف نصف مليون دينار لسجين، شراء كاميرات مراقبة لشوارع بنغازي لتسهيل القبض على مرتكبي التفجيرات والاغتيالات"، داعيا بقوة إلى تجميد قرار التعويضات والصرف على الخدمات والأولويات التي تحتاجها ليبيا في الوقت الحالي. وتصل التعويضات المقرر صرفها لابن الطيب إلى ثمانية آلاف دينار عن كل شهر قضاه بالسجن، لكنه مع هذا يرفض الآن استلام "ثمن نضاله الوطني"، وإن استلم مخصصاته فلن يأخذ منها سوى 55 ألف دينار لسداد قرض سكني قائم عليه.

جبر ضرر

في المقابل، يدافع رئيس جمعية السجناء السياسيين أنور السواني عن حقوق السجناء السابقين، ويقول للجزيرة نت إنه "جبر ضرر" وليس تعويضا، مؤكدا أن السجناء لحقهم ضرر كبير في سجون القذافي من قتل وأمراض وحرمان، ولم يغلقوا الشوارع أو الموانئ للحصول على حقوقهم التي تكفلها كافة المواثيق والأعراف الدولية. ويحكي عن عشرات الحالات التي تحتاج إلى العلاج والسكن. ويؤكد أنهم بحاجة إلى مبالغ لحفظ كرامتهم، مشددا على أنهم "لو رفعوا مطالبهم في محاكم داخلية أو خارجية فمن الممكن أن تصل تعويضاتهم إلى أضعاف تقديرات الدولة الحالية". ويسأل السواني من يقولون إن التعويضات في الوقت الحالي دعم للإسلامين: "لماذا لم يطرح هذا السؤال حينما كانوا تحت التعذيب والضرب"، مؤكدا أنه من حق أي سجين إسلامي أو غير إسلامي الحصول على هذا التعويض. واعتقل السواني -وهو طبيب بإحدى مستشفيات بنغازي- عام 1989 بتهمة التردد على المساجد، وقضى في السجن 12 عاما، ومن المرجح أن يصل تعويضه إلى 1.1 مليون دينار ليبي.

استنزاف مالي

من جانبه، يصف المحلل الاقتصادي أحمد الخميسي هذه التعويضات بأنها "استنزاف للمال العام وكارثة اقتصادية" كونها جاءت في وسط أزمة مالية واقتصادية خانقة بسبب حصار الموانئ النفطية. ويقول الخميسي إن بلاده على وشك الحصول على قروض محلية لسد العجز في المرتبات وصندوق دعم موازنة الأسعار، مضيفا أن صرف التعويضات يحتاج إلى استقرار مالي واقتصادي. ويشير إلى أن ليبيا وصل إنتاجها النفطي إلى 520 ألف برميل يوميا بدلا من 1.5 مليون برميل يوميا، محذرا من فتح أبواب تعويضات جديدة لا تنتهي.

إجراءات الصرف

وتخضع عملية صرف التعويضات لإجراءات دقيقة تشمل فحص ملفات وبيانات السجناء بواسطة لجنة مكونة من أعضاء في المؤتمر الوطني العام والحكومة وممثلين عن جمعيات السجناء السياسيين. واستندت الجهات الرسمية في تدقيق ملفات المشمولين بالتعويضات على ملفات سجون بو سليم وعين زارة وسجن شارع السكة التابع لجهاز الأمن الداخلي سابقا في طرابلس. ومن المقرر أن تصرف التعويضات أولا للسجينات السياسيات، ومن لم يتقاضوا تعويضات في السابق، والمرضى الذين يحتاجون علاجا عاجلا. وحددت وزارة العدل أعلى سقف للتعويضات بثلاثمائة ألف دينار لكل سجين تتجاوز تعويضاته هذا المبلغ، على أن تصرف بقية مستحقاته على دفعات لاحقا. واشترطت لاستلام التعويضات التوقيع على تعهد رسمي بدائرة المحكمة الابتدائية القريبة منه بعدم ملاحقة الدولة في المستقبل.

 
  • 1
    2014-01-26
    07:15 pm
    شعب طايح سعده

    فصلوا هالدولة كيف ماتبوا على مقاسكم
    ولو عقب شي منكم وزعوه على هالشعب المسكين الي طايح سعده من نكبه الى اخرى
  • 2
    2014-01-26
    07:17 pm
    ابو فيصل

    حسنا من يعوضنا نحن جيل المولود في خمسيتات القرن الماضي جيل بالكامل ضحي به المقبةر في معسكراته يمينا وشمالا في حرب تشاد واوغندا زلبنان وغيرها كثير
  • 3
    2014-01-26
    08:54 pm
    الشقف

    لمفروض يتم مراجعة قضايهم من لم يكن مدنب يصرف له ومن ادنب في حق نفسه والمجتمع كما نري الان من تفجيرات واغتيالات يتم ترجيعهم الي السجون
  • 4
    2014-01-26
    09:34 pm
    العاقل

    قانون التعويصات رقم 50 المشار اليه اكبر كارثة للاقتصاد الليبى المنهك وياريت فيه محامى قلبه على ليبيا يطعن فى دستورية هالقانون المسلوق فى ليلة
  • 5
    2014-01-26
    01:53 am
    فدينا

    هذا فيش فالحين ياولاد الحرام الناس اتموت وانتم شاقيين فى التعويضات الله يلعنكم ويلعن 17 فبراير الشر من ساسها لراسها
  • 6
    2014-01-27
    07:40 am
    نعم لتعويضات

    ابن الطيب و من يوافقه الرأي مفروض يكونوا اخر اشخاص يستلمون التعويضات لانهم قادرين علي الانتظار و بعض الاخر عنده ما يكفي حاجته و ما شاء الله عليهم صابرين من اجل غيرهم. اما السواني و مجموعته مفروض يستلموا حقوقهم اولا لانهم محتاجين و يحق لهم المطالبة به. مع مراعاة تجنب من يثبت بانهم مفسدين او مرتبط بتمويلا غير مباشر لمجموعات إرهابية.
  • 7
    2014-01-27
    08:27 am
    مواطن متعاطف مع السجناء

    من حق السجناء الحصول على تعويضات والتي مهما بلغت لن تكون كافية عن ما عانوه داخل سجون القذافي والذين يتشدقون بغير ذلك عليهم ان يجربوا حياة السجن في اي مكان يريدونه مابالك بالسجن لاعولم كثيرة
  • 8
    2014-01-27
    09:07 am
    محمد غالب

    يا عالم ياهوووووووووو
    عطوني نص المبلغ لاقل تعويض لسجين و انا انخليلكم ليبيا كلها.
  • 9
    2014-01-27
    10:51 am
    ليبيى حائر ؟؟

    ما يحدت بليبيا يفوق الخيال ما علاقة من سجن اتناء الطاغية من حمل افكار ليس لها علاقة بليبيا والليبين سوى دينى متطرف او مدهب او ايدلوجيه فكريه متل الاخوان او البعت او الشيوعى ومنها يطلب من الليبين التعويض سبحان الله كل شى بليبيا يخضع للبزنس لنفرض مجموعته نجحت بالاستلاء على الحكم مادا تتوقعون من هولاء الم تخرج عليكم دكتاتوريا جديده ولنا ما يحدت اليوم من الصراعات كلها اهدافها الاستلاء على المال والسلطه واليوم المشهد يعطيطالقناعه كل من سجن بالسابق ليس حبا بليبيا ولكن انانية افكاره فقط
  • 10
    2014-01-27
    11:16 am
    لا نريد أن نسير على نهج الطاغية و تبديد أموال الشعب الليبي

    ملف التعويضات سوف يتشعب إلى ما لا نهاية و ستفتح ملفات أخرى عالقة و النتيجة الإتكالية على الدولة و إفلاس الميزانية الليبية و قد تستغلها أطراف أخرى كنوع من الفساد الإدراي .
  • 11
    2014-01-27
    12:13 pm
    الطاهر الجليدي

    هل هذا التوقيت مناسب لصرف التعويضات والدولة على شفا جرف هار تم إذا أعطينا هؤلا ء المناضلين كما يطلقون على انفسهم تعويضاً لانهم سجنوا وعذبوا وهذا من حقهم فبالله ما هو الشيء الذي يجزي الشهداء الذين قدموا ارواحهم وتركوا فلدة اكبادهم أيتام دون من يرعاهم إلا الذي خلقهم ونعم بالله كي ننعم بالحرية كذلك مبتوري الاطراف كيف نعوضهم هل يساوي مليون او عشرة ملايين دينار او دولار أوذهب ساقي إنسان واللاتي انتهك شرفهن في الثورة المباركة ولا يجرءن على ذكر ذلك ماذا يعوضهم وماذا يعوض الليبيين الذين عانوا من قبل ولا يزالو يعانون وهل الدنيا بأسرها تعوض الأم التي فقدت أولادها الخمس أوتجبر ضررها لا أعرف الى أين تسير ليبيا أليس لكل مقام مقال وأن المقام اليوم يحتاج منا جميعاً الى الوقوف سويا لإنقاد هذا البلد من الغرق لأن البيت إذا إحترق وبأيدينا نحن سيصل لهيب النار الى الجميع ولن يستتني أحد
  • 12
    2014-01-27
    12:50 pm
    salem

    ادريس ابن الطيب يعارض التعويض لأنه قد عوض من طرف القذافي عند خروجه من السجن سنة 1988 بمكافئته وشغله لوظيفة ملحق ثقافي بالمكتب الشعبي بروما - ايطاليا لمدة حمسة سنوات ثم عين كملجق ثقافي بالمكتب الشعبي بنيو دلهي - الهند لفترة خمسة سنوات احرى يعني عشرة سنوات راتب ملجق ثقافي شن يدير بالتعويض توة بعد ما كون ثروة ايام كان الدولار بثلاثة دينار ايام الجصار
    من الاصلح لك يا ادريس ان تسكت وتخلي الناس في حالها وتاخذ تعويضها زي ما انت اخذت تعويظك من قبت القذافي بس بطرقة احرى
    وللجديث بقية ان لم تخرس يا ابن الطيب
  • 13
    2014-01-27
    01:25 pm
    ليبي ليبي

    شكشكي يا ماكينة القردال - الشعب الليبي بالطريقة هده كلا يبي تعويض لانه كل الليبيين في عهد المقبور في حكم المسجونين
  • 14
    2014-01-27
    07:36 pm
    مواطن

    الحرية افضل ثمن وكبر تعويض وليس المال
  • 15
    2014-01-27
    10:16 pm
    صبراتي

    لنفترض ان كل من سجن في عهد القذافي كان من اجل ليبيا وان تعويضهم واجب على هذا الشعب المسكين . اذن فمن يعوض هذا الشغب على افتقاده للامن والامان .
    اغتقد ان امكانيات ليبيا لا تكفي لتعويض الجميع ومن ثمّ يجب بيعها ويقسم ثمنها قسمة غرماء .
    اغتقد ان هذا الاقتراح سيكون مرضيا خاصة لأولئك الذين يعملون في كل لحظة من اجل انهاك الدولة .
  • 16
    2014-01-28
    03:16 am
    رقم 13

    الله يلعنك ما اوقحك واكذبك. والله عهد القذافى مليون مرة خير من عهدكم اللى الليبيين مهجرين وفى السجون بدون محاكمات والقتل والخطف على عينك ياشاهد. التاريخ اثبت انكم لم تجلبوا لليبيا الا العار والدمار وفبرايركم قتلت نفسها بجرائمها التى يندى لها الجبين.
  • 17
    2014-01-28
    09:41 am
    رحيل جبريل وصوان فرج

    ((التوقيع على تعهد رسمي بدائرة المحكمة الابتدائية القريبة منه بعدم ملاحقة الدولة في المستقبل))
    هذا يعني عدم المطالبة بالقصاص من كل الذين كانوا سببا في سجن وتعذيب هؤولاء السجناء (القذافي وجميع أجهزته الأمنية). إن تعويض هؤولاء المسجونين هو القصاص من كل من تسبب في سجنهم. مع العلم بأن الكثير منهم قد تم تعويضه من بيث مال المسلمين. وإذا كان هؤولاء المسجونين مثل الذين نراهم الآن في حزب خوان المسلمين وأصحاب اللحي والتفجيرات فهؤولاء يكون مصيرهم العودة إلي السجون وليس التعويض لأن أهدافهم كانت الكراسي والأوامر تأتيهم من خارج ليبيا.
    عجبا لما يحدث اليوم والذي يدل علي أن قيام الساعة ليس بالبعيد. فهل من المعقول أن يطالب إنسان قد غزي شعب جار مسلم في عقر داره ويفعل به كل ما حرمه الله من قتل ودمار وفواحش ثم بعد رجوعه يطالب بالتعويض وكأنه قد قام بتحرير المسجد الأقصي. لقد ذكر هؤولاء الجهلة بأن القذافي هو من دفعهم بالقوة إلي حرب إخواننا المسلمين في تشاد وغيرها وكلنا نعلم من هو القذافي فخاف هؤولاء من عقاب عبد حقير وامتثلوا لأوامره ولم يخافوا من عقاب الله سبحانه وتعالي. وإذا كان هناك ليبي يستحق التعويض فهم الأبطال الذين رفضوا أوامر القذافي وعصابته وواجهوا قرار الموت الذي إتخذه القذافي وقتها ضدهم علي أن يغزوا شعب آمن. وإذا كان كل الغزاة الذين شاركوا في حروب القذافي يستحقون التعويض فمن حق جميع من غزا دولة أخري أن يطالب بالتعويض وعلي رأسهم إيطاليا وفرنسا وأمريكا وبريطانيا بل واليهود. إتقوا الله وتوبوا إلي الله قبل فوات الأوان لأنكم مذنبون ومجرمون. وأستحلف بالله كل من يطالب بالتعويض ماذا تقول لو أن الجيش التشادي حاول إحتلال ليبيا وفعل بنا ما فعلتموه بهم؟ إعلموا أيها الجهلة بأن الحكم العادل هو أن الشعب التشادي هو الذي من حقه أن يطالب بالقصاص منكم وإن طالب بالتعويض فأنتم من تتحملون مسؤولية ذلك ولا يتم ذلك من بيت مال المسلمين(يتامي ومساكين وضعفاء وغيرهم). محاكم فاسدة معظم أعضائها هم خريجين نظام فاسد. ولكن إعلموا أن الله يمهل ولا يهمل وأنه بإنتظارنا محكمة العدل الإلاهية.
  • 18
    2014-01-28
    11:25 am
    أبوسفيان

    السلام عليكم
    بداية أريد أن أعرج على قصة المسجونين سياسيا ألم يكونوا السجناء قد دخلوا السجن من خلال إيمانهم بقضية من أجل عقيدة أو من أجل وطن فلماذا يتم تعويضهم وهنا جبر ضرر يعتبر باطل بحكم الشرع .... فما نحكم لمن لم تطوله يد الظلم وهرب منها لخارج البلاد وهناك عاش عيشة لا يرغب فيها ومنهم من تزوج أجنبية حتى يتحصل على أقامة في البلاد التي ذهب إليها مضطرا وفارقها من بعد بسبب ظلم المعيشة ومنهم من عاش يخدم في أصحن المطاعم والسبب هروبه من الظلم في بلده من سبب طغيان أو حكومة ومنهم من خسر أبناؤه بسبب القوانين التي في البلاد الأخرى .... ومنهم من لم يرى والديه وماتا قبل أن يراهم مرة أخرى عند زوال الظلم .... فهم أشد حاجة من حبس لمدة في بلاده وأطلق سراحه ..... وماذا نقول لمن مات في سبيل الله وسبيل الوطن كيف سيتم تعويضه ....فيوجد الكثير ممن ضحوا في سبيل الله وفي سبيل الوطن ولكن أبناؤهم يعيشون عيشة يعلم الله بها ونعرفهم معرفة جيدة ..... الله المستعان
  • 19
    2014-01-29
    03:35 pm
    رقم 16

    ((هذا جيل بناه معمر)). وماذا تتوقع من جيل بناه معمر ولجانه الثورية؟ 42 سنة من التجهيل المبرمج والمتعمد والفوضي والرشاوي والتزوير والغش والسرقة والواسطة والقتل والخطف والتعذيب بدون أي محاكمات . فقر وجوع وخوف من الحاضر والمستقبل .منكرات بجميع أنواعها أمراض لم يسمع بها العالم. لا دولة ولا دستور ولا مؤسسات ولا جيش ولا شرطة ولا حتي راية. فماذا تتوقع من شعب عاني كل ذلك وأكثر لمدة 42 سنة؟
  • 20
    2014-01-30
    08:14 am

    ومن شر حاسد اذا حسد
  • 21
    2014-01-30
    09:51 am
    اكرم مفتاح عصيده

    لاتوجد وطنيه كدب كلهما عباد المال كيف ترضى ايهاءالسجين ان تبيع تضحياتك بالمال من طلب منك ان تكون معارض ان كنت ترغب في المال لماداجهاض لسرقة المال العام
  • 22
    2014-01-31
    01:52 am
    هاشم

    اعتقد ان السجناء لديهم الحق في التعويض وهذا من العدل في اي دولة في العالم من يسجن بسبب جريمة ويطلع برىء يتم تعويضه فورا ... في دولة النرويج المتهم المجرم اللي ثابته عليه التهمة ومعترف بيها يعطو فيه في فلوس مقابل كل يوم في السجن بشرط ان يعمل قليلا ... اعطو الناس حقوقهم هذوما ظلمو فيه اللي قعد اكثر من عشر سنوات في السجن
  • 23
    2014-02-01
    01:35 pm
    خالد الطرشاني

    يجب ان تحترم، اراء الجميع، معظم الشعب الليبي يستحق التعويض، و بالذات الذين اغتصبت اموالهم و املاكهم و شركاتهم، وذلك اقربهم لمسئلة التعويض، لان التقديرات و العلاقة، و ايضآ الحسبة، عبارة عن مادية بحثة،مثال، تآمم مصنع ما و كان يحقق ارباح بقيمة و قدرها، فهناك عدة شركات عالمية، هذا شغلها اليومي، اما بالنسبة لتعويض في النضال، ضياع مستقبل اجيال ، تورطهم في حروب و هم طلبة الثانوية و الجامعة، في اوغندة و لبنان ، تشاد، بالغصب ولذلك هادوا اولى تعويضهم و تعويض اهلهم، اما بالنسبة على الذين اختارو ان يكونوا مناضيلين من اجل كلمة الحق،فالتعويض الوحيد هو تحقيق الحرية، الديمقراطية، العدالة، حقوق الآنسان الخ، و المجموعة الذي تطالب ليبيا بالتعويض المادي، فعليهم ان يعيدوا النظر في وطنيتهم و ليبيا لها الحق ان ترفض اي تعويض مادي، لم تتفق علية، و ايضآ ليبيا لم تطلب من اي افراد، ان يكونوا معارضون، بل ليبيا يوجد لديها فقر في مفهوم الوطنية، لعند هذة اللحظة نعاني من ذلك الفقر و الرفق بشعبنا....لولا هالبترول لا كان حالونا افضل ما علية الآن
  • 24
    2014-02-01
    06:31 pm

    زقوم.................زز
  • 25
    2014-02-02
    08:10 am
    ولد بلاد

    ومن يعوضها نحن الذين تعرضنا للتجنيد الإجباري تحت مسمى تغطيه عجز القوات المسلحة بالضم للجيش ولمده 13 السنه (الموظفين) وتعرضنا للقمع والنفي والتنكيل ودوس الكرامة والاستعباد بكل معانيه في معتقلات سرت وكنا مسخرين لي اردل الاعمال حصد الزرع وتفريغ ألد خيره وحتى تسليك مجاري المدينه اذا احتاج الامر ثم تشاد والصحراء ومعاناه البعد عن الأهل فلقد كنت لا ارى أهلي ومدينه طرابلس الا مر بعد شهرين وثلاث ولمده ساعات لا تصل ليوم احيانا كثيره ومعامله كلاب الشعب الشرطيه العسكريه الرعب والإرهاب والخوف الصفع والتعديب والكلام
    من الحزام وانزل حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم
  • 26
    2014-02-06
    10:08 am
    امازيغى

    السلام عليكم
    بعد التحية ،،،
    ياشباب نبى ندكركم بان من لم يدق طعم السجن السياسى حتى يوم واحد او شهر واحد فوالله الدى لااله غيره لايسطيع ان يقدر حجم الموضوع -- فانا حسب اعتقادى حتى لو عوضو باضعاف ماتم تحديده من تعويض لكل سجين سياى فاعتبره لايساوى يوم واحد داخل سجن اوسليم او سجن عين زارة
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' صحيفة الوطن الليبية ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .